يا أيها النبي

يا أَيها النبي والكَوكَب القُدْسِيُ
أنت هِزَبْرُ الحضْرة سلْطَانها الغَيبي
لكَ العلا والسؤدد والشرف المؤيد
وأنت يا محمد بدر الهدى السني
دارت لكَ الأَفْلاكُ لاَذَت بك الأَملاكُ
لولاَكَ ما الأَحلاكُ حندسها مجلي
همتك الفَعالةَ ويدكَ الهطَّالةَ
وأَنت للرسالةَ أَمينها القَوِي
بدت بك الآثار ولأْلأَ النهار
جنابك المخْتار ضمن الضَّرِيحِ حي
إِزَاركَ الجمالُ و درعك الجلالُ
سلْطَانك الفَعالُ برهانُهُ مرئي
صلاة ذي الإِحسانِ علَيك والخلانِ
ما قَام في الأَكْوانِ لكُلِّ نشرٍ طَي